بنك بيروت يقترب من ربع نهائي بطولة آسيا لكرة الصالات بعد فوز كبير على بطل أوزبكستان
Posted on 24/07/2017
 

بعد بداية غير موفقة لنادي بنك بيروت الرياضي بطل لبنان لكرة الصالات في بطولة آسيا للأندية المقامة في فيتنام اثر خسارته القاسية أمام شونبوري التايلاندي بنتيجة ٩-٠، إنتفض رجال الأرز وحققوا إنتصار مهم في المباراة الثانية والأخيرة لهم في المجموعة الرابعة على حساب نادي الماليك بطل أوزبكستان بنتيجة ٨-٣، رافعين بنسبة كبيرة حظوظهم بالتأهل إلى الدور الربع نهائي للبطولة، بإنتظار نتيجة المباراة الأخيرة في المجموعة بين شونبوري والماليك الثلثاء القادم، الذي يفترض على النادي الأوزبكي الفوز بها على بطل تايلاند، الأمر الذي يبدو أقرب إلى المستحيل في ظل الفارق الكبير في مستوى الفريقين.

وبالعودة إلى المباراة، دخل لاعبو بنك بيروت واضعين نصب أعينهم تقديم صورة مغايرة عن التي ظهروا فيها في المباراة الأولى، ونجحوا بإحراز التقدم في الدقائق الأولى عبر المهاجم الصربي دراغان طوميتش بتسديدة صاروخية عجز الحارس الأوزبكي عن صدها، ليكمل الفريق اللبناني ضغطه بنجاح ويسجل الهدف الثاني عبر اللاعب مصطفى سرحان من تسديدة بعيدة اخترقت دفاعات الخصم. وفي الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، حصل لاعبو الماليك على ضربة جزاء، قلصوا من خلالها النتيجة إلى ٢-١، لينتهي الشوط الأول بتقدم رجال الأرز بنفس النتيجة.

في الشوط الثاني، حاول لاعبو بنك بيروت خطف المباراة باكراً، دون أن يوفقوا في ترجمة الفرص السهلة أمام المرمى، ما رفع معنويات الفريق الأوزبكي ليعادل النتيجة ٢-٢ جراء تمركز دفاعي خاطئ من الدفاع اللبناني. لكن إصرار رجال المدرب ديجان ديدوفيتش على تحقيق الفوز قلب المعادلة كلياً لمصلحتهم، حيث تمكن اللاعب الناشئ محمد حمود من تسجيل هدفه الأول في المباراة بعد تمريرة عرضية متقنة من رجل المباراة الصربي دراغان طوميتش، الذي عاد وسجل الهدف الرابع ويعطي التقدم لبنك بيروت بنتيجة ٤-٢. وبعد إرتكاب النادي الأوزبكي خطأه السادس، حصل بطل لبنان على ضربة جزاء سجلها بنجاح اللاعب كريم أبو زيد، لينتقل لاعبو الماليك إلى خطة لعب القوة (POWER PLAY) والتي أتت نتيجتها عكسية بسبب التمركز الدفاعي الرائع للاعبي الفريق اللبناني، الذين استغلوا الفراغ في المرمى الأوزبكي ورفعوا النتيجة إلى ٦-٢ اثر تسديدة رائعة من اللاعب أحمد خير الدين سكنت الشباك الخالية.

وبعد إقتناع مدرب الفريق الأوزبكي بعدم فعالية خطة POWER PLAY عاد إلى اللعب بالتشكيلة العادية، لكنها لم تجدي نفعاً، حيث زاد الفريق اللبناني ضغطه على المرمى الأوزبكي، وأثمر ذلك عن تسجيل حارس مرمى الماليك هدفاً بالخطأ في مرماه. وبعد سوء تنسيق بين الدفاع اللبناني وحارس المرمى، قلص الفريق الأوزبكي النتيجة إلى ٧-٣، لكن هذا الأمر لم يخفف من عزيمة بطل لبنان، الذي تمكن من تسجيل الهدف الثامن له عبر اللاعب الإيراني بهروز جعفري، لتنتهي المباراة بفوز كبير ومستحق لنادي بنك بيروت الرياضي بنتيجة ٨-٣.

وسيواجه نادي بنك بيروت في الربع نهائي، الفريق الفائز في اللقاء بين ناديي SHRIKER OSAKA الياباني و GITIPASAND الإيراني الأربعاء المقبل عند العاشرة صباحاً في توقيت بيروت. 

Source: Jad Deaibess

© 2016 BankOfBeirut.com. All Rights Reserved